تشديد الأمن حول الإقامة الرئاسية في انواذيبو (صور خاصة)

يشهد محيط الإقامة الرئاسية في انواذيبو تشديدا للإجراءات الأمنية، وتقوم عناصر من الحرس الوطني بتمشيط المنطقة المحيطة بالمقر المفترض لإقامة الرئيس، وكان رئيس الجمهورية محمد ولد عبد العزيز قد أقام في هذا القصر خلال زيارات سابقة لانواذيبو، ونظم فيه المؤتمر الصحفي الشهير.

نشير إلى أن هذا القصر يعتبر الإقامة الرئاسية الوحيدة خارج انواكشوط، حيث يقيم الرؤساء عادة في منازل الولاة، خلال زياراتهم الداخلية، وقد تم إنجاز هذا القصر بمبلغ ناهز 200 مليون أوقية، حسب مصادر الوسط.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

زيارة النعمة