جمعية الإحياء للثقافة و الفنون تخلد اليوم العالمي للغة العربية(صور)

نظمت جمعية الإحياء للثقافة و الفنون يوم أمس الأربعاء حفلا بدار بلدية عرفات لتخليد اليوم العالمي للغة العربية، الذي يوافق فاتح مارس من كل سنة.

و قد حضر هذا الحفل بعض مديري المؤسسات التربوية العمومية و الحرة، و جمع غفير من التلاميذ و الطاقم التربوي.

 

و قد تخللت هذا الحفل إلقاءات و محاضرات حول أهمية اللغة العربية، و ضرورة ترسميها كلغة للإدارة في موريتانيا.

مدير مدارس الاصلاح الحرة البسطامي ولد محمد براهيم قال في كلمة بالمناسبة أن لغة هذا الشعب الأولى هي العربية و يجب أن تظل لغة التكوين و المراسلات الإدارية، مبرزا أن المتميزين من الأساتذة و التلاميذ كانوا دائما من خريجي المدرسة العربية، مؤكدا في نفس الوقت أنهم ليسوا ضد اللغة الفرنسية و اللغات الأخرى لأن من لا يعرف سوى لغة واحدة فهو أمي.

يشار إلى أن هذه الجمعية يرأسها الأستاذ أمم ولد خراشي.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة