وزير التهذيب: مشاورات التعليم مفتوحة أمام الجميع، وإنجاحها ضروري لمصلحة الوطن

قال وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي محمد ماء العينين ولد أييه: إن الحكومة أقرت سنة 2020 خارطة طريق لإصلاح التعليم، تضمنت عدة خطوات، من بينها تشكيل لجنة وزارية لإصلاح التعليم يرأسها الوزير الأول، وتأسيس مجلس أعلى للتهذيب، وتنظيم مشاورات وطنية لإصلاح التعليم، والاستفادة من المشاورات والإصلاحات التي تمت من قبل، وأضاف الوزير أن تفشي كورونا حال دون تنظيم هذه المشاورات، واليوم باتت الظروف مناسبة لتنظيمها، مشددا على أن مجال المشاركة سيكون مفتوحا أمام جميع من تتوفر لديهم خبرة يمكن الاستفادة منها أو المهتمين بالشأن التربوي.

ودعا الوزير الجميع للمساهمة في إنجاح هذه المشاورات التي ستنظم في جميع الولايات بشكل متزامن، ثم على المستوى الوطني في انواكشوط لتنتهي قبل نهاية شهر نوفمبر المقبل، وكشف الوزير أن السلطات الإدارية والتربوية الجهوية ستتولى الإشراف على هذه المشاورات.

تصريحات وزير التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي جاءت خلال افتتاحه اليوم في انواكوط ورشة تكوين المؤطرين والمنعشين للمشاورات الجهوية لإصلاح التعليم.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة