انطلاق ورشات سياسية حول مخلفات الرق ينظمها حزب الاتحاد(تغطية خاصة)

انطلقت صباح اليوم الأربعاء بفندق الضيف بكيفه أعمال ورشات ينظمها حزب الاتحاد من أجل الجمهوربة، تحت عنوان "تعزيز الوحدة الوطنية و القضاء على كافة مخلفات الرّق"، بمشاركة منتخبي الحزب، وقياداته المحلية في ولايات: الحوضين، لعصابه، وتكانت.

وفي كلمة افتتح بها الورشات، قال رئيس الحزب سيدي محمد ولد الطالب اعمر: "إن الانطلاق نحو المستقبل يتطلب تدعيم الأرضية الوطنية والاجتماعية بتجاوز مخلفات الماضي، والإجابة على الأسئلة المطروحة بإلحاح إجابة تتوخى المسؤولية والوعي والصدق مع الأجيال، للوصول إلى حلول لمختلف القضايا العالقة خدمة للمواطنين وضمانا لتمتعهم بحياة كريمة"، وأضاف رئيس الحزب أن مقاربتهم لمعالجة مخلفات الرق لا تتغاضى عن معاناة بعض مكونات المجتمع من وجع في أيام خلت، ولا زالت بعض مخلفاته تتطلب مراجعة جادة، تتأسس على المساواة الكاملة، وتمكين الفئات التي عانت من ظاهرة الرق البغيضة من الحصول على حقوقها كاملة.

ومن المقرر أن تستمر أعمال هذه الورشات على مدى يومين، تنتهي بإعداد خلاصات حول الموضوع بعد مناقشات مستفيضة.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة