تفاعل واسع مع إجراءات وزارة التهذيب لمنع الغش هذه السنة

تتواصل لليوم الثاني على التوالي امتحانات شهادة الباكالوريا، وسط إجراءات غير مسبوقة اتبعتها وزارة التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي هذه السنة لمنع عمليات الغش والاختلاس، من بينها المنع المطلق للهواتف داخل القاعات وحرم المراكز، ومصادرتها وإعداد لوائح بالمختلسين ونشرها، ومنعهم من مواصلة الامتحان هذه السنة، من بين إجراءات أخرى.

وعبر عديد المهتمين بالشأن التربوي عن دعمهم لإجراءات وزارة التهذيب هذه، وأشادوا بشموليتها للجميع دون أي محاباة أو تمييز، كما تم منع تجمع الأهالي أمام مراكز الامتحان، وطبقت وزارتا التهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي، ووزارة الداخلية خطة تم إعدادها مسبقا لضمان سير الامتحان بانسيابية وشفافية وفقا للمعايير التي وضعتها الجهات الصحية، ويشارك في الباكالوريا هذه السنة أكثر من أربعين ألف تلميذ.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة