سكان "القايرة": النقطة الصحية لا تقدم أي خدمة، ونعاني من الإهمال

تعاني النقطة الصحية في بلدية القايرة من حالة شلل شبه تام، وعجز عن تقديم أي خدمة صحية للمواطنين بهذه البلدية التابعة لمقاطعة كرو، وتعتبر من أكبر بلديات ولاية لعصابه من حيث الكثافة السكانية، وعبر بعض سكان القايره في تصريحات لموقع (الوسط) عن سخطهم واستغرابهم من هذا الإهمال الصحي الذي يتعرضون له، مؤكدين أن النقطة الصحية تعاني من غياب الكادر الطبي، خاصة خلال الليل، وانعدام الأدوية.

وقال مواطن من سكان القايره للوسط صباح اليوم إنه قدم إلى النقطة الصحية مساء أمس الأحد بمريض يعاني من ألم شديد ولم يجدوا أي شخص، وبعد الانتظار رجعوا إلى منزلهم بالمريض دون تلقي أي علاج ولا حتى معاينة من مسؤول طبي، بسبب غياب جميع العاملين بالنقطة الصحية، وطالب من الجهات الحكومية المعنية التدخل لتغيير هذا الواقع، وتوفير خدمة صحية أولية على الأقل لآلاف المواطنين القاطنين بهذه البلدية.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

زيارة النعمة