انواذيبو/ تنافس محموم بين " الموريتانية" والإذاعـة (صور)

مع اقتراب موعد الحدث الوطني الأبرز، تخليد الذكرى 55 لعيد الاستقلال الوطني في انواذيبو، يشتد التنافس المحموم بين قناة " الموريتانية" وإذاعة موريتانيا لتغطية هذا الحدث، " الموريتانية" نصبت منصتها بيمين المنصة الرسمية، والإذاعة اختارت يسارها، وكل من الوسيلتين تثبت أجهزتها، ومعداتها اللوجستية، فالخطأ ممنوع، والحرص على أن يشاهد، ويسمع الجميع ما سيجري في انواذيبو يبدو واضحا من الوسيلتين الإعلاميتين الرسميتين.

تنافس بين قناة تلفزيونية، وإذاعة، أو لنقل بين رجل، وامرأة، لكنه تنافس ينتظر أن يكون في النهاية في خدمة المشاهد، والمستمع، عبر تقديم الأفضل.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

زيارة النعمة