متحول جنسي يتعرض للضرب حتى الموت

تعرض الرجل/ المرأة أندريه كنتيرو للضرب الشديد حتى الموت لأنه تحول من رجل إلى المرأة، ولا تزال السلطات الإيطالية تبحث عن قاتلها.

 

و رغم ان ايطاليا الكاثوليكية جزء لا يتجزأ من اوروبا، ومع أن الاستطلاعات ترشح ان 85 % من الايطاليين غير مؤمنين، وأصبح الدين لديهم عادة جيدة أكثر منه ممارسة للطقوس، فان الشذوذ الجنسي ما زال يقابل باستهجان شديد، ويصل الى حد القتل البشع، كما جرى مع أندريه كنتيرو، التي وصفت بأنها روح لطيفة، وكاثوليكية ورعة.

 

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة