بنك "وهمي" يتحايل على مئات الفقراء، ويسلبهم أموالهم، والبنك المركزي يتدخل (تفاصيل)

انتشرت مؤخرا في أحياء انواكشوط وكالات تابعة لبنك يدعى "انواكشوط كردي ش م، ويدعي البنك أنه يقدم قروضا تبلغ 500 ألف أوقية قديمة، لكل من يدفع مبلغ 12500 قديمة، ويأتي بعدد محدد من الزبناء للبنك، وقد أقبل المئات من الفقراء، معظمهم من النساء على هذا البنك، وجمع البنك خلال فترة وجيزة مبالغ ضخمة بعشرات الملايين من الأوقية، وبينما كان زبناء البنك المذكور ينتظرون منحهم القروض بعد استكمال الإجراءات المطلوبة، جاء وفد من البنك المركزي الموريتاني، وأغلق مقر البنك المذكور، مؤكدا أن البنك المركزي لا علم له بأنشطة هذا البنك "الوهمي" لتذهب أموال الفقراء هدرا، وتسود حالة من الغضب، والصدمة أوساط زبناء البنك، لكن القائمين عليه وعدوا بحل هذا الإشكال قريبا، وقد حصل (الوسط) على معلومات من بعض المصادر تفيد بتبعية هذا البنك لجهات مقربة من النظام الموريتاني.

هذا، وتعددت أماكن الصرافة، وتحويل الأموال في موريتانيا، وسط فوضوية ملحوظة في هذا القطاع، يروح ضحيتها الفقراء في الغالب.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة