الوسط يرصد الجوانب الاقتصادية لمهرجان ولاته (صور خاصة)

تعتبر مهرجانات المدن القديمة تظاهرة ثقافية بامتياز، غير أن لهذه التظاهرة جوانب اقتصادية لا تخطؤها عين المتجول في مدينة ولاته هذه الأيام، حيث تستقطب المدينة الآلاف من الزوار، وتزدهر الأنشطة التجارية بمختلف أنواعها، ليكون الجميع مستفيدا من القيمة المضافة التي يخلقها المهرجان، من بائع الأغنام الذي يزداد الطلب عليه، إلى بائع الملابس، والأغذية، فضلا عن بائعي التحف النادرة، والمعروضات من الصناعة التقليدية الذين يعرضون بضاعتهم للسائحين، والوافدين للمدينة خلال أيام المهرجان.

موفد (الوسط) تجول في المعارض، والمحلات التجارية بولاته، وتحدث مع التجار، والمتبضعين، حيث أكدوا ارتفاع أسعار جميع المبيعات بنسبة تصل الضعف أحيانا، وهو ما يحقق عائدا من الأرباح للسكان المحليين، يجعلهم ينتظرون المهرجان بفارغ الصبر، وبمقابل الحركة التجارية النشطة طوال أيام المهرجان، تقوم السلطات بحملة توزيع مجاني لبعض المواد الغذائية عن طريق مفوضية الأمن الغذائي، تستفيد منها مئات الأسر الأكثر فقرا بالتزامن مع المهرجان.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة