مساعدة مالية من الحكومة لمئات المواطنين بعد وقف نشاطهم

قدمت المندوبية العامة للتضامن"تآزر" بالتعاون مع وزارة البيئة والتنمية المستديمة اليوم الجمعة بمحمية انجاولينغ بمقاطعة كيرماسين في ولاية اترارزة، مبالغ نقدية لفائدة 300 شخصا بين صيادين وناشطات في مجال استغلال الموارد الطبيعية على مستوى المحمية.

وتدخل هذه الوثبة التضامنية مع سكان محمية جاولينك في اطار الجهود المبذولة من طرف السلطات المختصة للتخفيف من معاناة السكان المحليين نتيجة قرار اغلاق المحمية في شهر يناير الماضي بسبب ظهور الحالات الأولى من مرض انفلونزا الطيور الأمر الذي تسبب في تراجع مداخلهم اليومية، حيث كانوا يستفيدون من الموارد الطبيعية التي تزخر بها.

وأوضح السيد عبدول ممادو باري، الامين العام لوزارة البيئة والتنمية المستديمة في كلمة له بالناسبة أنه منذ بداية السنة الجارية، سجلت حالات نفوق في طائر البجع الأبيض، مشكلة بذلك أول حالة انفلونزا تسجل في البلد منذ سنين.

وأضاف أنه تم تشكيل لجنة للتنسيق والتشاور بغية اتخاذ اجراءات احترازية ملائمة للتصدي لهذه الآفة والحفاظ على صحة المواطن واستمرار حياتهم الطبيعية بشكل آمن ومطمئن.

ونبه إلى أن من تلك الإجراءات، الإغلاق التام للمحمية في وجه السياح والتوقيف الفوري بما فيها صيد الأسماك وغيرها من الأنشطة المدرة للدخل لمئات الأسر التي كانت تشكل عصب اقتصاد هذه الساكنة.

وبدوره أشار الأمين العام للمندوبية العامة للتضامن الوطني و مكافحة الإقصاء "تآزر" السيد سالم صمبا أمبارك، إلى أهمية هذه العملية في التخفيف من معانات السكان المحليين الذين يعتمدون إلى حد كبير على المصادر الطبيعية التي توفرها لهم محمية جاولينك والأنشطة المدرة للدخل التي كانوا يزاولونها قبل ظهور الحالات الأولى من هذا المرض.

وأكد دكتور الداف ولد سهلة ولد الداف، مدير المحمية الوطنية لجاولينك في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أن هذا الدعم يتمثل في توزيع مبلغ عشرين مليون ومائتين و خمسين ألف أوقية قديمة على 300 متضرر من النساء والشباب، وذلك بمعدل 67500 أوقية قديمة لكل مستفيد، مشيرا إلى أن هؤلاء المستفيدين تم تحديدهم من طرف لجنة فنية تحت إشراف السلطات الإدارية والمحلية وبعضوية ممثلين عن المحمية وبلدية انجانكو.

وما+الوسط.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة