القمامة تحتل سوق الميناء وسط غياب تام للبلدية والجهة (صور)

بعد أيام من انحسار موجة الأمطار التي شهدتها انواكشوط، بدا سوق الميناء -أحد أكبر أسواق العاصمة- في حالة يرثى لها واحتلت القمامة الشارع الرئيس في السوق وسط انتشار للذباب، وغياب تام لمصالح البلدية أو جهة نواكشوط المفروض أنهما يجبيان ضرائب كبيرة مقابل تنظيف السوق.

ويحاول بعض المواطنين التعامل مع الوضع بجهودهم الخاصة لكنس واجهات محلاتهم، لكن حجم القمامة أكبر من إمكانات التجار، فهذا السوق يرتاده آلاف المواطنين القادمين من مختلف مناطق العاصمة ويفرز يوميا عشرات أطنان القمامة فتتكدس مشكلة منظرا كئيبا مضرا بالصحة وبالبيئة.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة