اعتقال شخصين بتهمة الاعتداء على الدكتور اسحاق الكنتي(تفاصيل)

ألقت الشرطة الوطنية القبض أمس على شخصين انتحلا شخصيتي فاتصلا على منتخبين وإداريين مدعين أن جهة رسمية منحتهم سيارات يدفع عنها مبلغ مالي. أبلغني حاكم واد الناقة مشكورا، فأبلغت الادارة العامة للأمن الوطني، فنصبت كمينا للمحتالين عند الوكالة التي تم الاتفاق معهم على استلام الأموال منها.

وهذه ثاني عملية احتيال يستخدم فيها اسمي أبلغ بها. فقد اتصل بي منذ شهور حاكم تامشكط يستفسر عن شخص اتصل باسمي بمنتخب وعده بسيارة منحة من جهة رسمية مقابل مبلغ مالي. وتم نصب كمين للمحتال والقبض عليه. اتصل بي أهله ووضحوا لي أنه ضحية سجين تربطه به قرابة، والسجين مشهور بعمليات الاحتيال هذه. تنازلت عن القضية وأفرج عن المتهم...

أهيب بكل من يتعرض لمثل هذه العمليات أن يبلغ فورا الجهات الأمنية المختصة.

وأغتنم هذه المناسبة لتحية أجهزتنا الأمنية، وإدارتنا الترابية على اليقظة، والمهنية العالية، التي تعاملوا بها مع المحتالين.

من صفحة الدكتور اسحاق الكنتي

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة