كامرا الوسط ترصد آثار حريق شرد عدة أسر بتوجنين(صور خاصة)

كانت الساعة تشير إلى الحادية عشره قبيل منتصف ليل الأربعاء- الخميس، عندما تصاعدت ألسنة اللهب فجأة من الحي الشعبي "كزرة امبود" بمقاطعة توجنين، ودوت أصوات انفجارات سُمعت من على بعد كيلومترات من مكان الحريق، مُبددة سكون ليل هادئ في حي يعتبر من أفقر الأحياء الشعبية في العاصمة..

كامرا (الوسط) زارت مكان الحريق صباح اليوم، وتحدث موفدنا مع المتضررين، ورصد آثار الحريق، وبينما كان البعض يحاول العثور على بقايا أغراض مشتعلة، وقف آخرون مذهولين وهم ينظرون إلى أعرشة كانوا يتخذونها سكنا وقد أصبحت ركاما ورمادا، وحسب شهادات المتضررين فإن سبب الحريق تماس كهربائي داخل حانوت أغلقه صاحبه قبل دقائق من نشوب الحريق، وساهم وجود قنينات غاز داخل الحانوت في حدوث انفجارات، وامتد الحريق ليأتي على أكثر من عشرة أعرشة وحانوتين ومسمكة، قبل أن ينجح السكان والحماية المدنية في إخماده.

وينتظر المتضررون وصول أي جهة حكومية أو أهلية لإحصاء الأضرار وتقديم مساعدة للمتضررين، لكن حتى العاشرة من صباح اليوم لم يصل أي مسؤول حسب ما أفاد به السكان.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة