سلطة تنظيم الإشهار تطلق حملة تحسيس واسعة حول كورونا وتراسل الفاعلين بضرورة تعبئة المواطنين ( تفاصيل ) .

أطلقت سلطة تنظيم الإشهار برئاسة السيدة : آسية عبد الرحمن منذ أيام حملة تعبئة واسعة النطاق ضد فيروس كورونا تضمنت  سلسلة إجراءات وخطوات  ميدانية للتصدي لهذ الفيروس  إيمانا منها بأهمية  الحملة التحسيسية الوطنية  التي يشرف عليها رئيس الجمهورية  السيد : محمد ولد الشيخ  الغزواني وتنفذها حكومة معالي الوزير الأول إسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا  وذلك  إسهاما منها  في الجهد الحكومي والوطني الوقائي الاحترازي للوقوف في وجه هذ الوباء .

 

كما راسلت السلطة الفاعلين في قطاع الاشهار بضرورة التحسيس بخطورة هذ الوباء  تطبيقا لمقتضيات القانون المنظم للإشهار الذي أولى أهمية خاصة للإشهار ذي النفع العام معرفا إياه بأنه "كل رسالة إشهارية تهدف إلى خدمة المصلحة العامة مطلوبة من جهة عمومية أو ما يماثلها" جاعلا من تحذير المواطنين من المخاطر وتعريفهم بإجراءات السلامة أهم مجالاته، فضلا عن التعبئة الاجتماعية لمواجهة الكوارث والنهوض السريع من آثارها.

ومن أبرز ما قامت به سلطة تنظيم الإشهار  ضمن حملتها التعبوية المتواصلة عدة إجراءات تحسيسية شملت مايلي:

- إنتاج ومضات تحسيسية وتوعوية لمواجهة فيروس كورونا باللغتين العربية والفرنسية إضافة إلى مختلف اللغات الوطنية .

-نشر عدة لوحات إشهارية من ذات الحجم الكبير  على بعض الطرق الرئيسية للتحسيس بخطورة الفيروس وتبيان  طرق الوقاية منه .

- كما قامت بمراسلة مختلف الفاعلين الرئيسيين في مجال الإشهار إدراكا منها لضرورة مشاركة الجميع، وفي مقدمتهم قطاع الإشهار  مؤازرة للجهود  الحكومية  لمواجهة هذا الوباء، كما حثت السلطة كل الفاعلين   من وسائل إعلام وملاك حيز إشهار خارجي إلى الإسهام بشكل فعال في هذه الحملة وذكرتهم بواجبهم القانوني في هذا الإطار،  باعتبار الإشهار  نشاطا اتصاليا يجب أن يخدم الإنسان والمصلحة العامة قبل التجارة والاقتصاد. 

يشار إلى  أن سلطة تنظيم الإشهار قد ألغت منذ أيام تنظيم أيام تشاورية حول واقع الإشهار وآفاق تطويره، كان من المقرر إطلاقها  يومي الثلاثاء والأربعاء الموافق 17 و18 من مارس الجاري تطبيقا للإجراءات الحكومية المانعة للتجمعات في هذه الظرفية.

 

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة