الحرس الوطني يؤمن الحدود مع مالي، ويفرض تطبيق حظر التجول بانواكشوط الجنوبية

في إطار الإجراءات المتخذة من طرف الحكومة لمجابهة تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19، أسندت لقطاع الحرس الوطني مهمة جديدة تمثلت في تأمين المنطقة الحدودية الواقعة على طول الخط الرابط بين بلدة تكلوزه بولاية لعصابه وبلدية الفلانية بولاية الحوض الغربي إضافة إلى دوره المشهود في تطبيق الإجراءات الاحترازية داخل البلاد.

وتنفيذا لهذه المهمة أعادت وحدة من الحرس الوطني انتشارها على طول المنطقة المذكورة لتأمين الخط الحدودي مع جمهورية مالي الشقيقة، الواقع بين بلدة تكلوزه بولاية لعصابه وبلدة كتول ببلدية الفلانية في ولاية الحوض الغربي.

وستمكن إعادة انتشار هذه الوحدة من منع الدخول إلى بلادنا أو الخروج منها عبر المنطفة المذكورة بالاضافة إلى محاربة التهريب وغيره من الممارسات الضارة في مثل هذه الظرفية الخاصة.

كما تقوم وحدات من الحرس الوطني بمهام مماثلة في مقاطعات نواكشوط الجنوبية (عرفات ـ الميناء ـ الرياض) تتعلق بتطبيق جملة من الإجراءات الاحترازية التي قررتها السلطات العمومية في بلادنا بهدف الحيلولة دون تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 في بلادنا.

وتتولى تنفيذ هذه المهام وحدات من التجمع الخاص للأمن رقم 1 وتجمع حفظ النظام والقتال رقم 1 وتجمع القيادة والخدمات وسيقوم التجمع الجهوي رقم 15 بالتنسيق بين الوحدات والسلطات الادارية.

وبالتوازي مع هذه المهام ينفذ الحرس الوطني دوريات ليلية راجلة ومحمولة في المقاطعات الثلاث للسهر على أمن المواطنين وممتلكاتهم أولا والحيلولة دون تفشي هذا الوباء القاتل لاقدر الله في أوساط مجتمعنا.

وما+الوسط.

PLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMITPLG_ITPSOCIALBUTTONS_SUBMIT

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


زيارة النعمة